الآن تقرأ
“حاكموا ريهام سعيد” وأمنيات بالموت تواجه مذيعة”صبايا الخير”

اختلف المصريون حول أمور كثيرة، لكنهم اتفقوا على ما يبدوا على كره إعلامية صبايا الخير، حيث تصدر اليوم على موقع تويتر للتدوين أكثر وسم (هاشتاج) يعبران عن كيف يرى المصريون الإعلامية ريهام سعيد.

حاكموا ريهام سعيد وموتي ياريهام كانت المطالبة الأبرز  عبر منصات التواصل الاجتماعيوذلك عقب إنتهاء حلقة مذيعة قناة النهار اليوم الأربعاء.

والتى استضافت فيها الفتاة التى تعرضت للاعتداء والتحرش داخل مول الحرية بمصر الجديدة وانتشر فيديو الإعتداء عليها على موقع اليوتيوب.

وأعلنت الداخلية أمس القاء القبض على الشخص الذي اعتدى عليها.

 

https://www.youtube.com/watch?time_continue=67&v=Ndh5GySZ4dI

ما حدث فى حلقة اليوم أن مذيعة صبايا الخير “ركبت التريند” وعقب استضافتها للفتاة التي شرحت ما حدث، أنهت الفقرة بعبارة شديدة الإيحاء، حيث قالت ” لمذيعة ”زي ما في متحرشين في الشارع… في بنات زودتها أوي في الشارع، لموا بناتكم وحافظوا عليها مش هيحصلهم حاجة.“ ثم عرضت صوراً  من الحياة الخاصة للفتاة. ثم أضافت ”مش كل حاجة نشوفها نصدقها ومش كل حد يبقى مجني عليه يبقى فعلاً مجني عليه، ومش كل فيديو نشوفه هو دا الحقيقة، لأننا منعرفش إيه حصل بعديه أو قبليه لو هقبل اني أتشال بمايوه بالطريقة دي هقبل ان حد يعاكسني..

Untitled-4

السؤال الآن : كيف تحصلت ريهام السعيد على صور خاصة بفتاة موال الحرية. ومن أعطاها حق عرضها على الملايين ؟
ربما تعد تلك المره الأولى الذى يتصدر أكثر من وسم غرضهما اغتيال أو عقاب شخص واحد، لذلك يحق لنا السؤال لماذا يكره المصريون ريهام سعيد ..لماذا ياريهام يكرهك الملايين

سنترككم من الوسوم لتصفحها أو لدعمها ..لكم حرية المشاركة والتعبير.

Untitled-5Untitled-6

 

عن الكاتب
هاني مهنى
التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لإضافة تعليق