الآن تقرأ
الأحاسيس الأولى كبنت.. العذرية وأول نقطة دم

إنكِ تكوني بنت في مجتمع شرقي عربي مسلم دي حاجة مش سهلة مش عشان الحلال والحرام والصح والغلط والعيب واللي مش عيب ، لا عشان بعبع الأنوثة وعشان نسبة كبيرة بتبص للبنت على إنها حاجة للمزاج والانبساط ، وعلى قد ما فيه بنات وستات ناجحة وشاطرة على قد ما البنات نفسهم أوقات كتير بيصدروا فكرة إن البنت كائن تافه وكائن اختلافه عن الآخر مجرد جسم حلو !

الواقع بيقول إن نسبة كبيرة للأسف واحنا في 2016 لسه شايفة البنت والست درجة تانية مهما اختلف المستوى الفكري والثقافي و التعليمي و المادى أو يجوز إننا اتصدر لينا الفكرة دي فتربينا وكبرنا عليها .

بعيدا عن نظرة المجتمع للست سواء اختلفنا أو اتفقنا على كونها نظرة مبالغ فيها ولا حقيقة ولكن في حقيقة بتقول إن في مشاعر وأحاسيس معينة مؤلمة وموجعة محدش يقدر يحس بيها إلا إحنا وقليل قوي ما حد بيتكلم فيها في النهاية شوية الأحاسيس دي هي اللي بتعمل بنت وست …

أول ما صدركِ يبتدي يكبر

الإحساس اللى محدش بيحسه غيركِ ، إن جسمكِ ابتدى يكبر وينضج وبيديكى علامات إنك خلاص هتطلعي من مرحلة الطفولة عشان تكونى بنت و أنثى بمعنى الكلمة .

عن إحساسكِ وأنتِ بتحاولي تلبسي واسع عشان تداري حاجة في جسمكِ غريبة

عن تريقة أمكِ عليكِ وسط الجيران والصحاب بإنكِ خلاص بتكبري

عن نظرة أبوكِ وهو بيحسسكِ أنه شال الهم وبدأ يخاف

عن اللبس اللى بيتغير للأوسع

عن كلمة أنتِ كبرتِ وماينفعش حد يلمسك ولا يهزر معاكِ

عن أول مره تلبسي فيها برا

أنتِ مبسوطة ولا خايفة ولا مكسوفة

ختانك

للأسف ده لسه موجود

عنكِ وأنتِ طفلة وبتسمعي أمكِ وأبوكِ بيتخانقوا عشان يقطعوا من جسمك حتة

عن سحبكِ من ايدكِ للدكتور وأنتِ مش فاهمة حاجة بس خايفة ومكسوفة ومرعوبة

عنكِ وأنتِ نايمة وأمكِ أو خالتكِ أو حتى ممرضة ماتعرفيهاش بيلمسوكِ

عن دكتور راجل مايعرفكيش بيلمسك بدون رحمة

عن قراره اإذا كنتِ هتاخدي بنج ولا تتعزبي عشان تفضلي فاكرة إن كان عندك حاجة واتشالت

عنكِ وأنتِ بتبصى لعين أمك وبتصرخى

عن إحساسكِ اللى بيوجع لما بتفتكرى كل ده لما تكبري وتفهمي .

أول مره دم

ودى المرحلة التانية لإثبات إنكِ خلاص كبرتِ فجأة بتلاقي نفسكِ وسط صاحباتكِ هدومكِ اتبقعت دم

عن أول كسفة وجري عشان تداري

عن إحساسكِ إنه اشمعنى أنا وليه يحصل فيا كده وهو أنا كده خلاص ممكن أموت !

عن ارتباككِ قدام أمكِ وهى بتفهمكِ

عن محاولات الإقناع بالحجاب أو فرضه

عن اللبس الواسع تاني

عن توصيات إن محدش يلمسكِ

عن أول مره يتقالكِ فيها امشي زي العسكرى في الشارع

عن كلمة البنت لازم تتكسف وتحط عينيها في الأرض

عن أبوكِ وهو خايف إنكِ كبرتِ

عن فصلكِ من أوضه اخواتكِ الولاد

عن منعكِ تلعبي مع ابن خالتكِ وابن عمتكِ

أول لمسة تحرش

عن إحساسكِ وأنتِ في المدرسة أو في الشارع أو حتى في البيت وايد غريبة بتلمسكِ وبتلمس حاجة مش من حقها

عن كسوفكِ وشعور القرف إنكِ بنت عندكِ ملامح جسم بنت

عنكِ في المواصلات وأنتِ مضطرة تبقي جزء من زحمه عشان توصلي

أول حب وحضن وبوسة

عن مشاعر الحب الطبيعية لو موجودة في أي حتة في العالم إلا هنا

عن تفكيرك إنكِ صح ولا غلط

حلال ولا حرام

عن شعورك إنكِ مش مؤدبة ولا متربية بعد أول حضن

عن فرحتكِ إنكِ اتحبيتِ

عن نظرتكِ في عين الراجل اللى بتحبيه لا يفهمكِ غلط

عن خوفكِ انكِ بعد مايبوسك يجري ويهرب عشان أنتِ سهلة

عن الندم في الحب

عن شعورك دايما إنكِ أنتِ اللي غلطانة

عن ‘حساس إنكِ بنت وهو راجل .

 

لسه لسه بدري علينا قوي عشان نبطل نحس أو نتكلم أو نعبر عن حاجات طبيعية في أي زمان وأي مكان إلا هنا !!

 

عن الكاتب
هبة العفيفي
التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لإضافة تعليق