الآن تقرأ
10 أعراض تصاب بها عندما تقع في الحب

عندما تقع في الحب قد تجد نفسك متلبسا بارتكاب أفعال لم تكن قادرا على فعلها من قبل، تتغير طريقة نظرتك لمواقف معينة في الحياة وقد يتبدل حكمك على كثير من الأمور..
يقدم لك موقع “إليت دايلي” 10 أعراض غريبة تمر بها حين تقع في الحب:

  • تصبح مشاعرك جامحة:
    عندما تقع في الحب تتورد وجنتاك، تتسارع دقات قلبك، يتعرق كفاك وقد تشعر بأن رأسك يدور، وكل تلك الأعراض تحدث بسبب إندفاع مواد كيميائية وهورمونات تغمر عقلك وجسدك.
    كل تلك الأعراض تُحدث بداخلك نوع من مشاعر النشوة تشبه إلى حد كبير ما ينتج عن زيادة هورمون الإندروفين والمسئول عن إحساسك بالراحة وغياب الألم، وقتها لن تستطيع فعل أي شيء؛ فالحب له تأثير جسدي يجعلك تشعر بالجنون.
  • يسيطر حبيبك على عقلك وتفكيرك:
    منذ اللحظة التي تستيقظ فيها من النوم في الصباح وحتى اللحظة التي تعود فيها مرة أخرى إلى فراشك في الليل تجد أن هذا الحبيب يحتل مساحة كبيرة من عقلك حتى لو كان لديك أمور أهم في الحياة، والسبب وراء ذلك هو أن ظاهرة التفكير في الحبيب تعتبر فعلا غير واع يحدث بشكل تلقائي وكأن عقلك أصبح مُبرمجا على ذلك وحتى على مدار يومك كله وحين تنشغل بأشياء أخرى يبقى الحبيب داخل العقل.
  • تبتسم حين تكون وحدك:
    عندما لا تكون بصحبة هذا الحبيب تضبط نفسك وأنت تبتسم ويغمرك إحساس بالسعادة، قد تبتسم أيضا حين تجلس وحدك وتجد حبيبك يرسل إليك رسالة على هاتفك، وعندما تفتحها تقرأها والابتسامة على وجهك.
    قد تبتسم أيضا حين تسمع أغنية معينة أو تشاهد صورة بعينها تحمل معنى يجمعكما، وقد تبتسم وتشعر بسعادة غريبة حين تفكر فقط في هذا الحبيب.
    وبصفة عامة فإن كل تلك الأشياء الصغيرة تدفعك للتبسم أكثر من المعتاد لأن الإنسان يكون أكثر سعادة حين يقع في الحب وأيضا بسبب كل هورمونات السعادة التي تنطلق في دمك.
    وحين ينظر إليك البعض بتعجب عندما تبتسم وأنت وحدك تجد نفسك غير مهتم بتعليق أي أحد.
  • تصبح مهووسا بحبيبك:
    عندما تقع في الحب تبدأ في التفكير فيما يفعله حبيبك خلال لحظة بعينها، لأن العلاقة التي تجمعكما تسيطر على كل تفكيرك، فحين تشاهد مباراة أو برنامج معين اعتاد حبيبك على مشاهدته سوف تتوقع أنه يشاهده هو الآخر وقد تقوم بالاتصال به ودفعه للمشاهدة.
    تجد نفسك تفكر في كل ما يحبه حبيبك، وتحكي لأصدقائك عنه لأنك وقتها تربط بين هذه التفاصيل الصغيرة وبين هذا الحبيب.
  • ترتكب أفعالا تبدو مُخجلة:
    كأن تقرر أن تعزف على الجيتار الأغنية التي يحبها هذا الحبيب، أو ترتب مفاجأة له؛ فالحب يدفعك لإرتكاب حماقات وأفعال تبدو مخجلة لأنك عندما تكون عاشقا فسوف تفعل أي شيء لجعل حبيبك سعيدا بغض النظر عما يمكن أن يعتقده الآخرون عنك.
  • تقوم بسلوكيات لم تكن تتوقعها من قبل:
    وهذا الأمر يرتبط بالنقطة السابقة؛ فالوقوع في الحب يؤدي بك للقيام بسلوكيات لم تكن تتصور أن تقوم بها أبدا خاصة لو كانت تقع ضمن اهتمامات هذا الحبيب
    (قد تجد نفسك تحضر دروس يوجا مثلا برفقة حبيبتك وقد تجدين نفسك تشاهدين مباراة كرة قدم لفرقة يشجعها حبيبك) وبالإضافة إلى كونها سلوكيات نابعة من الحب إلا أنها فرصة لتوسيع آفاقك وممارسة أنشطة تشعر معها بنوع من الاستمتاع وبالطبع يتضاعف هذا الشعور لأنك تقوم بها مع مَن تحب.
  • تهتم بمظهرك بدرجة كبيرة:
    تبدأ في الاهتمام بمظهرك ومحاولة أن تبدو في أبهى صورة، وبالنسبة للرجل تهتم بشعرك، تستخدم عطور معينة، تذهب للجيم وتحافظ على مواعيد نومك.
  • تغني:
    في الحب تشعر بالسعادة والحرية وكأنك خال من أي هموم، ولأنك لا تستطيع أن تخفي تلك السعادة تبدأ في التعبير عنها بالغناء بأعلى صوتك حتى تنشر المرح الموجود بداخلك.
  • تسعى لفعل أي شيء من أجل حبيبك:
    قد تغير مسار طريقك لتوصيل حبيبك إلى مكان ما، وقد تتحامل على نفسك لو كنت مريضا من أجل قضاء وقت معه.
    والأمر الأروع في هذه السلوكيات هو أنها وبالرغم من كونها خارج نطاق تخطيطك وراحتك إلا أنك تفعلها بحب وحماس وقد تجد في بذل جهد إضافي من أجل حبيبك نوع من الفرح حتى تعبر له عن مدى حبك واهتمامك.
  • تشعر بالاستسلام:
    يبدو كل شيء يقوله أو يفعله حبيبك أمر ممتع وجذاب وتبدو كل كلمة يقولها وكأنها السحر بعينه؛ فالحب أعمى- يجعلك لا تشعر بأي إخفاقات أو نواقص، وإن لاحظت وقوع خطأ ما فإنك سرعان ما تنسى وتسامح لأنك ترى أن حبيبك لا يمكن أن يُخطيء.

حتى لو كان الحب يشعرنا بالجنون لكنه أيضا يُضفي علينا سعادة بالغة وحماس شديد فهو كالإدمان، مشاعره تبدو غريبة ومربكة لكنها ممتعة.. لذلك كن ممتناً لوجوده في حياتك؛ فهو أسوأ كابوس وأفضل صديق.

الرابط الاصلي:

عن الكاتب
مريم كمال
التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لإضافة تعليق